قال مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش – آسفي، أحمد الكريمي، أمس الاثنين، إن مليونا و79 ألفا و352 تلميذ من كل المستويات التحقوا بأقسامهم الدراسية في المؤسسات التعليمية التابعة للجهة، وذلك برسم الموسم المدرسي 2019-2020.

وأوضح السيد الكريمي، خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم المعطيات الخاصة بالموسم الدراسي الراهن الذي انطلق تحت شعار “من أجل مدرسة مواطنة دامجة”، أن العدد الإجمالي للتلاميذ المسجلين يتوزع على 47 ألفا و231 تلميذ بالتعليم الأولي، و674 ألفا و313 تلميذ بالتعليم الابتدائي، و235 ألفا و774 تلميذ بالتعليم الثانوي الإعدادي، و122 ألفا و088 تلميذ بالتعليم الثانوي التأهيلي.

وأضاف أن عدد التلاميذ الذين التحقوا بأقسامهم الدراسية في مختلف أسلاك التعليم العمومي بلغ 955 ألفا و932 تلميذا، من بينهم 26 ألفا و618 تلميذا في التعليم الأولي، و597 ألفا و823 تلميذا في التعليم الابتدائي، و218 ألفا و711 تلميذا بالتعليم الثانوي الإعدادي، و112 ألفا و807 تلميذا بالتعليم الثانوي التأهيلي، فيما بلغ تلاميذ التعليم الخصوصي 123 ألفا و420 تلميذا من بينهم 20 ألفا و613 تلميذا في التعليم الأولي و76 ألفا و490 تلميذا في التعليم الابتدائي و17 ألفا و063 تلميذا في الثانوي الإعدادي و9281 تلميذا في الثانوي التأهيلي.

وأشار السيد الكريمي إلى ما مجموعه 111 ألفا و248 تلميذا جديدا التحقوا بالسلك الابتدائي برسم الموسم الدراسي 2019-2020 ، من بينهم 96 ألفا و491 تلميذا ينحدرون من التعليم العمومي و14 ألفا و757 تلميذا من التعليم الخصوصي.

وبخصوص التعليم الأولي برسم الموسم الدراسي الحالي، سجل مدير الأكاديمية أن عدد التلاميذ المسجلين في التعليم الأولي العمومي بلغ 26 ألفا و618 تلميذا، في حين بلغ العدد 20 ألفا و613 تلميذا في التعليم قبل الأولي العصري و79 ألفا و992 تلميذا في التعليم الأولي الأصيل.

وفي ما يتعلق بتعزيز برامج الدعم الاجتماعي، أشار السيد الكريمي إلى أن عدد المستفيدين من المطاعم المدرسية في التعليم الابتدائي بلغ 241 ألفا و139 تلميذا، من بينهم 120 ألفا و943 فتاة، مقارنة بما مجموعه 233 ألفا و446 تلميذا خلال الموسم الدراسي الفارط (117 ألفا و147 فتاة)، بينما انتقل العدد من 12 ألفا و019 تلميذا في التعليم الثانوي الإعدادي، من بينهم 5696 فتاة برسم الموسم الدراسي 2018-2019، إلى 15 ألفا و019 تلميذا، من بينهم 7196 فتاة خلال الموسم الدراسي الحالي.

وبخصوص النقل المدرسي، أوضح المسؤول أن عدد المستفيدين بلغ 929 تلميذا، من بينهم 536 فتاة في التعليم الابتدائي، و41 ألفا و207 تلميذا، بينهم 19 ألفا و032 فتاة في التعليم الثانوي الإعدادي، و8147 تلميذا (بينهم 4013 فتاة) في التعليم الثانوي التأهيلي.

من جهة أخرى، قال السيد الكريمي إن الموسم المدرسي الحالي انطلق في ظروف جيدة في جهة مراكش – آسفي، وذلك بفضل الموارد البشرية والمعدات والوسائل البيداغوجية التي تم تعبئتها لضمان دخول مدرسي في أفضل الظروف.

وأشار، في هذا الصدد، إلى أن التحدي الرئيسي يكمن في نجاح الرهان على تعزيز جودة العرض التربوي، وفقا للتوجيهات الملكية السامية.

كما ذكر بأن الدخول المدرسي 2019-2020 يندرج في إطار تنفيذ مضامين الخطب الملكية الأخيرة، التي وضعت منظومة التربية والتكوين في صلب نموذج التنمية، مضيفا أنه تميز كذلك ببدء سريان القانون الإطار رقم 17-51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

كشـ365-و.م.ع