خبراء وعسكريون ومختصون في قضايا الأمن العلوماتي، اجتمعوا الجمعة (8 فبراير) بمراكش، من أجل المشاركة في النسخة العاشرة لمنتدى الأمن، تحت شعار “بناء أمن المستقبل لإفريقيا”.

وتنظم هاته التظاهرة الدولية، من طرف المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية  تحت رعاية جلالة الملك محمد السادس، بمشاركة أكثر من 300 شخصية بارزة من مختلف دول العالم.

وعلى مدى يومين، سيناقش خبراء مدنيون وعسكريون قضايا الأمن في العصر الرقمي وطبيعة ونطاق التهديدات السيبرانية، والاستخبارات كسلاح في الحرب ضد التهديدات الأمنية الناشئة، ومواضيع أخرى تشمل الاستخبارات السيبرانية والمخاطر الرقمية، والإرهاب السيبراني والتطرف في الفضاء السيبراني.