قررت لجنة التراث العالمي، اليوم السبت، إدراج سبعة مواقع ثقافية جديدة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

وذكرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، في بلاغ لها، أن لجنة التراث العالمي، التي تعقد أشغال اجتماعها ال43 في العاصمة الاذرية (باكو) منذ 30 يونيو الماضي، قررت إدراج سبعة مواقع ثقافية جديدة، من أستراليا والبحرين والصين والهند وإندونيسيا واليابان وجمهورية لاووس، في قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

وأوضح البلاغ أن هذه المواقع الجديدة هي مدافن دلمون الأثرية (البحرين)، والمنظر الثقافي في بودج بيم (أستراليا)، والأطلال الأثرية في مدينة ليانغتشو (الصين)، ومدينة جيبور (الهند)، وتراث منجم امبلين للفحم في سواهلونتو (أندونيسيا)، ومجموعة أضرحة موزو فورويشي : تلال المدافن في اليابان القديمة (اليابان)، ومواقع الجرار المغليثية في زيانغ هوانغ – سهل الجرار (جمهورية لاووس).

وكانت لجنة التراث العالمي قررت، أمس الجمعة، إدراج خمسة مواقع جديدة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي. ويتعلق الأمر بموقعين طبيعيين في فرنسا وإيسلندا، وموقع مختلط (طبيعي وثقافي) في البرازيل، وموقعين ثقافيين في بوركينا فاسو وفي العراق.

وتهدف قائمة التراث العالمي المعرض للخطر إلى إطلاع المجتمع الدولي على التهديدات التي أدت إلى إدراج موقع ما في قائمة التراث العالمي (ومنها مثلا النزاعات المسلحة والكوارث الطبيعية والانتشار العشوائي للمراكز الحضرية والسلب والنهب والتلوث)، وكذلك تشجيع اتخاذ الإجراءات التصحيحية.

وتتواصل أعمال الجلسة الثالثة والأربعين للجنة التراث العالمي إلى غاية 10 يوليوز الجاري.