تمكنت الفرقة الخاصة التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية من وضع حد لنشاط شخصين ينشطان في ترويج المخدرات والأقراص المهلوسة بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش.

ووفق مصدر أمني، فقد حجزت عناصر الشرطة القضائية ما يفوق 50 قرصا مهلوسا وهواتف نقالة تستعمل في هذا النشاط الإجرامي ومبلغ مالي متحصل من عملهم الخارج عن القانون.

وأضاف المصدر ذاته، أن الموقوفين تم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم أمام أنظار العدالة.

 

كشـ365-مراكش