علمت “كشـ365” من مصادرها الموثوقة بالديار السويسرية، أن عددا من الأشخاص الإنفصاليين المنتمين للجبهة الوهمية بوليساريو، بادروا في الأيام القليلة الأخيرة، إلى شن هجمات على المنتوجات البحرية المغربية التي تباع وسط الأسواق والمراكز التجارية الأوروبية، وذلك بجمع هذه المنتجات وسط سلة التبضع ووضع ورقة تحمل علم البوليساريو مكتوب عليها عبارة “لا تشتروا هذه المنتوجات السمكية لأنها مسروقة من الصحراء بالمغرب”.

وعن تفاصيل هذه الوقائع قالت مصادرنا، أن جبهة البوليساريو التي ترتكب جرائم جنسية وسط المخيمات الصحراوية بالصحراء المغربية أمام صمت المجتمع الدولي، وسعت من أنشطتها الإعلامية السوداء عبر نشر مقاطع فيديو بمختلف المنابر الإعلامية التابعة لها بالديار الأوروبية تدعو من خلالها المنتمين إليها، إلى شن هجمات مثل هذا النوع على المنتجات البحرية المغربية المستوردة من المملكة المغربية بعد توقيع إتفاقية الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي التي لم ترق الجبهة الوهمية.

وأضافت ذات المصادر الجيدة الإطلاع، أن مختلف المراكز التجارية بأوروبا، تشهد هذا النوع من الحملات الشرسة السوداء التي نهجتها جبهة البوليساريو ضد الثروة السمكية المستوردة من المياه الصحراوية المغربية لتزييف الحقائق، وذلك بإستهداف سمك “الإيردورادو” المعلب من طرف الشركات المغربية ومنتجات أخرى.

 

كشـ365-ياسين الفجاوي