تم إيداع أحمد أويحيي الوزير الأول السابق رهن الحبس المؤقت في الحراش، اليوم الأربعاء 12 يونيو، بموجب بأمر من قاضي التحقيق في المحكمة العليا، وفقا لما أورده التلفزيون العمومي.

وأويحيى هو واحد من 12 شخصا من كبار المسؤولين الحكوميين السابقين الذين تمت مقاضاتهم “بسبب وقائع يعاقب عليها القانون فيما يتعلق بإبرام عقود وصفقات عمومية مخالفة للقوانين المعمول بها بحسب ما أوردته المحكمة العليا في بيان لها يوم 26 ماي.

 

كشـ365-وكالات