قال مصدر مطلع داخل حزب البيجيدي، أن رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب إدريس الأزمي الإدريسي قد قدم استقالته من رئاسة الفريق.

وأضاف المصدر ذاته، أن الأزمي قدم استقالته بشكل مفاجئ، مساء السبت، دون أن يكشف حيثيات ولا أسباب هذه الخطوة التي وصفها مصدرنا بالإحتجاج على فرنسة التعليم.

ويرجح أن يكون “لايف” بنكيران الذي انتقد فيه بشدة تصويت برلمانيي حزبه على “القانون الإطار”، واصفا خطوتهم بـ”الفضيحة والكارثة والمصيبة”، سببا في استقالة الأزمي.

وقال بنكيران، إن حزب العدالة والتنمية “لم تكن لديه الجرأة لإسقاط هذا القانون”، مضيفا أن ما وقع هو أول خطأ جسيم يرتكبه الحزب منذ توليه رئاسة الحكومة في 2011.

 

كشـ365-مُتابعة