أوقفت الضابطة القضائية بمدينة أسفي، طالبين جامعيين، مساء الجمعة، إثر ضُبطهما من طرف السلطة المحلية، داخل بناية مهجورة بمنطقة “جنان فسيان” متلبسين بممارسة “المثلية الجنسية”.

وحسب مصدر محلي، فإن إعتقال الطالبين الجامعيين تم خلال حملة تمشيطية قامت بها السلطة المحلية، رفقة الأمن الوطني، لعدد من النقاط السوداء بمدينة أسفي

وأضاف المصدر أنه تم إيداع المشتبه فيهما، رهن الحراسة النظرية، بعد أن وجهت لهما النيابة العامة المختصة، اتهامات تتعلق بممارسة المثلية الجنسية والسكر والإعتداء على أفراد القوات المساعدة، في انتظار مثولهما أمامها لإحالتهما على المحاكمة.