قررت نيابة الاستئناف بمكتب النائب العام بالعاصمة المصرية القاهرة، إخلاء سبيل الممثلة رانيا يوسف بضمان شخصي على خلفية التحقيقات التي تجرى معها بقضية ارتكاب الفعل العلني الفاضح والتحريض على الفسق والفجور وإغراء القصر ونشر الرذيلة التي تخالف الأعراف والتقاليد السائدة في المجتمع المصري.

و تنازل المحامون؛ عمرو عبدالسلام، وحميدو جميل البرنس، ووحيد الكيلاني، عن البلاغ المقام منهم ضد الفنانة رانيا يوسف، بسبب فستانها في مهرجان القاهرة السينمائي، كما تنازلوا عن الجنحة المباشرة ضد “يوسف” أمام محكمة الجنح التي حُدد لها جلسة 12 يناير المقبل لنظرها.

وتنازل أيضا سمير صبري المحامي عن البلاغ المقدم منه ضد “يوسف”، لاتهامها بالفعل الفاضح، مطالبا بإحالتها للمحاكمة العاجلة.

وبرر المحامون تنازلهم عن البلاغات، بأن “يوسف” اعتذرت عن فعلتها لكل الأسر المصرية، وأكدت أن الأمر لم يكن متعمدًا، ووضعت في هذا الموقف لظروف خارجة عن إرادتها، وأقرت أن السلوك المرتكب كان خطأ وغير متعمد منها”.

تجدر الإشارة إلى أن مازال هناك بلاغ مقدم من المحامي “أشرف فرحات” ضد “يوسف” ولم يتخذ فيه قرار حتى الآن.

 

كشـ365-وكالات