كشف ممثل الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية لسنة 2017 ، عن أسماء 44 مرشحاً نهائيا لنيل الجائزة ، ضمنهم الزميل حسن البوهي المتخصص في صحافة التحقيق بجريدة مراكش الإخبارية

و ترشح الزميل حسن البوهي في فئة الصحافة الاستقصائيةعبر تحقيق صحفي متكامل يحمل عنوان “رحلة محفوفة بالمخاطر إلى الدواوير المنسية بالأطلس الكبير الأوسط” ،إلى جانب نجوى الهمامي، وسعادة عبد القادر، من صحيفة أصوات مصرية الإلكترونية بعمل يحمل عنوان “ضحايا وجرحى الثورة في مصر وتونس من الوعود البراقة إلى زوايا النسيان” وعملاً تحت عنوان “الخريف العربي يعيد أمراضاً منقرضة والإمارات تحتاط بــ 3 تدابير” للصحافي عماد عبد الحميد، من صحيفة البيان الإماراتيةحيث سيتم تكريم الفائزين مساء يوم 2 مايو المقبل، ضمن الحفل السنوي الكبير الذي يقام بعد اختتام فعاليات الدورة السادسة عشرة لمنتدى الإعلام العربي. وضمت القائمة أسماءً صحافية متميزة من مختلف أنحاء الوطن العربي وخارجه، إلى جانب مؤسسات صحافية مرشحة للفوز ضمن فئة الصحافة الذكية.

وبهذه المناسبة هنأت علياء الذيب، مديرة نادي دبي للصحافة، جميع المرشحين لبلوغ هذه المرحلة، معتبرة أن الأعمال المرشحة تعدّ فائزة، إذ لا يفصلها عن الفوز سوى فوارق ضئيلة في درجات التقييم، خصوصاً أن هذه الأعمال شقّت طريقها من بين مئات الأعمال لتحتل صدارة فئاتها.

لافتة إلى أن الدخول في قائمة المرشحين لنيل الجائزة هو في الحقيقة نجاح في قطع شوط طويل على درب التميز والريادة، وهذا إنجاز يضاف إلى الجائزة لأنها استطاعت أن تجمع عقولاً وأقلاماً قوية ومؤثرة لتتنافس على جائزة صحافية العربية.

مشيرة إلى أن القيمة الحقيقية للجائزة في مدى إسهامها في تحفيز الارتقاء بمستوى جودة المنتج الصحافي على اختلاف قوالبه وأشكاله والتي تغطيها جميعا فئات الجائزة.