تمكنت التلميذة مريم أمجون، ممثلة المغرب في مسابقة تحدي القراءة العربي، قبل قليل، من حسم اللقب لفائدتها، بعد تفوقها على ممثلي الوفود العربية الأخرى.

بطلة المغرب، حققت إنجازا غير مسبوق في تاريخ المسابقة، التي قدرت قيمتها ب150 ألف دولار، والتي بلغت دورتها الثالثة، برعاية نائب رئيس دولة الإمارات، الشيخ محمد بن راشد آلِ مكتوم.

التلميذة المغربية، مريم أمجون، البالغة من العمر تسع سنوات، والتي تدرس في المستوى الابتدائي، تعتبر أصغر مشاركة في المسابقة، إذ تمكنت من البلوغ إلى مراحلها النهائية، وذلك بعد أن تفوقت على أكثر من 300 ألف تلميذ وتلميذة على الصعيد الوطني، مثلوا 3842 مؤسسة تعليمية.