رفضت الغرفة الجنحية بمحكمة الإستئناف بالدارالبيضاء  زوال اليوم الاربعاء 17 يونيو الجاري، متابعة الصحافي سليمان الريسوني في حالة سراح.

وقضت المحكمة، بتأييد أمر قاضي التحقيق بالغرفة الأولى بمحكمة الإستئناف بالبيضاء، بإيداع الصحافي سليمان الريسوني، رئيس تحرير يومية “أخبار اليوم”، بالسجن المحلي بعين السبع بالبيضاء في حالة إعتقال احتياطي على ذمة التحقيق.

وكان قاضي التحقيق، قرر الخميس الماضي تأجيل ملف القضية وتحديد تاريخ جلسة الاستنطاق التفصيلي مع الصحافي الريسوني في 20 يوليوز المقبل، بسبب تعذر حضور الريسوني أولى جلسات التحقيق التفصيلي.