صادق أعضاء اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية لعمالة مراكش، خلال اجتماعها الأول برسم السنة الجارية، اليوم الثلاثاء بمراكش، بالاجماع على المخطط السنوي برسم سنة 2019 المتعلق بدعم التعليم الأولي بالوسط القروي، المندرج ضمن المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019/ 2023.

وفي هذا السياق، صادقت اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية خلال هذا الاجتماع الذي ترأسه والي جهة مراكش آسفي كريم قسي لحلو، كمرحلة أولى على إحداث 37 وحدة للتعليم الأولي ب12 جماعة بالوسط القروي، التي من المقرر أن يستفيد منها 828 طفلة وطفل.

وأكد والي الجهة ، في كلمة بالمناسبة، أن المرحلة الثالثة من هذا الورش التنموي، الذي يضع الانسان في صلب التنمية، تأتي لتوطيد مكتسبات المرحلتين السابقتين مستنيرة في ذلك بالتوجيهات الملكية السامية الواردة في خطاب العرش ل 29 يوليوز 2018، ومستندة أيضا على نتائج وخلاصات التقييمات التي وضعت للمرحلتين السابقتين وعلى توصيات مختلف الشركاء.

وأضاف أن المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ترتكز على أربع برامج من ضمنها البرنامج الرابع الذي يروم على الخصوص الاستثمار في الرأسمال البشري ويستهدف أساسا النساء الحوامل والمرضعات والنساء في طور الانجاب من الأوساط الفقيرة، وكذا مواكبة أطفالهن من خلال دعم الرعاية الصحية وتمكين الأطفال من ولوج التعليم الأولي للتخفيف من مظاهر التفاوتات على مستوى التعليم.

وقال في هذا الصدد، إنه تم القيام خلال شهر فبراير الماضي بزيارات ميدانية لمختلف دواوير الجماعات الترابية بالوسط القروي مكنت من وضع تشخيص للوضعية الراهنة للتعليم الأولي حيث وافقت اللجان المحلية للتنمية البشرية على إحداث 37 مقرا التي ستحتضن 828 طفلا، مشيرا إلى أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ستعمل على تحسين جودة التعلم بها برسم السنة الجارية.

وأضاف كريم قسي لحلو ، أنه سيتم مواكبة التلاميذ المنحدرين من الأوساط الفقيرة في مسارهم الدراسي خاصة في مراحل التوجيه للمساهمة في محاربة الهدر المدرسي وتعزيز انفتاحهم من خلال تسهيل الولوج إلى الأنشطة الموازية ذات الحمولة الفنية والثقافية والرياضية.

كما تميز هذا الاجتماع، بتقديم رئيس قسم العمل الاجتماعي بالولاية أنور دبيرة تمسماني، عرض تقصيلي حول أرضية عمل لتنفيذ المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، علاوة على المصادقة باجماع الأعضاء الحاضرين والبالغ عددهم 26 عضوا من أصل 30 عضوا، على النظام الداخلي للجنة الاقليمية للتنمية البشرية.

وعلى هامش هذا الاجتماع ، قام والي جهة مراكش آسفي بمعية أعضاء اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية بتوزيع 14 حافلة للنقل المدرسي ستستفيد منها سبع جماعات قروية وواحدة حضرية، وذلك في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019/ 2023 بهدف النهوض بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة والعمل على تشجيع تمدرس الفتاة في الوسط القروي.

كما تم بهذه المناسبة توزيع سيارتين للاسعاف لفائدة الجماعتين القرويتين أكفاي وواحة سيدي ابراهيم، في إطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومجلس عمالة مراكش من أجل دعم الخدمات الصحية المقدمة للنساء الحوامل والأطفال بهاتين الجماعتين.

 

كشـ365-مراكش