اقتنى المغاربة خلال شهر يناير المنصرم ما مجموعه 111230 من التنبر الإلكتروني الخاص بجواز السفر، الذي أصبح لأول مرة عبارة عن أرقام بعدما كان سابقاً عن عبارة تنبر ورقي.

وحسب ما كشفته المديرية العامة للضرائب التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، فإن رقمنة بيع التنبر الخاص بجواز السفر تأتي في إطار تبسيط المساطر وتحسين الخدمات للملزمين.

وبيع هذا العدد من التنبر في الفترة الممتدة ما بين فاتح يناير و5 فبراير مقابل مبلغ يناهز 55.6 ملايين درهم. وتتوقع الحكومة تحصيل 258 مليون درهم من بيع هذا التنبر في إطار قانون مالية السنة الجارية.

وكان ثمن التنبر الخاص بـ”الباسبور” قبل سنة 2018 في حدود 300 درهم، وأصبح بداية السنة الماضية يباع بـ500 درهم، وهذه السنة تمت رقمنته، ويتم طلبه عبر بوابة المديرية العامة للضرائب، ويمكن أداء واجباته إما بشكل مباشر بواسطة البطاقة البنكية عبر بوابة المديرية العامة للضرائب أو لدى الوكالات البنكية أو وكالات مقدمي خدمات الأداء.

وبعد أن يؤدي المواطن واجبات هذا التنبر يتوصل برسالة نصية تحمل “تنبراً إلكترونياً” متمثلاً في سلسلةٍ متكونة من 16 رقماً عليه استخدامها لملء استمارة طلب الحصول على جواز السفر، والمتوفرة على الموقع الخاص بطلب أو تجديد “الباسبور” التابع لوزارة الداخلية.