فارقت اليوتوبورز المغربية المعروفة بإسم “نينا فلوغ”، الحياة، أمس الخميس، جراء خضوعها لعملية قيصرية أثناء وضعها لمولودها الأول.

وكانت “أمينة” المقيمة بالديار الإيطالية قد عانت طيلة 11 سنة من مشاكل حالت دون إمكانها من الإنجاب، لتستطيع الحمل بعد العديد من المحاولات، حيث كانت تشارك متتبعيها فرحتها باستقبال مولودها الجديد إضافة إلى مشاركتها لوصفات الطبخ.

وخلفت وفاة الراحلة صدمة لعائلتها وجميع  معارفها حيث نعت العديد من صفحات مواقع التواصل، خبر وفاتها، كما تم تداول مقطع فيديو لها وهي تحكي بحماس عن فرحتها بخبر حملها وتحقيق حلم الأمومة، لكن الأقدار كانت تخبئ لها مصيرا آخر.