مرة أخرى عاد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المعفي، الأمين العام السابق لحزب “العادلة والتنمية”، ليهاجم عزيز أخنوش، رئيس حزب “التجمع الوطني للأحرار”، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.

فخلال الكلمة التي ألقاها أمام أعضاء المكتب الوطني للجامعة المغربية للفلاحة المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الجناح النقابي لـ”البيجيدي”، قال بنكيران “اخنوش يمشي يقابل فلاحته وتجارته إذا كان عندو شي عقل، ويخلي عليه السياسية راه مخلقش لها”.

وأضاف بنكيران “أخنوش جيء به على عجل لحل المشكل، يشوف كيف لمن يدوز ذاك الشي ويمشي يبعد”، رغم الخلاف معه مازلت أحتفظ له بالود في نفسي”.