وجه رئيس الحكومة السابق والأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، اتهامات خطيرة لبعض المعارضين في المغرب ، معتبرا أنهم يعملون مع جهات أجنبية لتفكيك الدولة.

وقال بنكيران في كلمة له ، مساء الخميس ، أمام أعضاء المكتب الوطني للجامعة المغربية للفلاحة المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل (الجناح النقابي للبيجيدي) ” هناك أشخاص في المعارضة يعملون لصالح أجندات أجنبية، و نيتهم سيئة و الله لن يمكنهم من هذا البلد ، و ان طال الزمن أو قصر سيفضحون”.

وأضاف بنكيران “حتى أنا كنت معارض، لكن مشي ديال الدولة، ديال الملكية” ، مستطردا بالقول “لكن مع الوقت فهمت أمور كثيرة وأدعو كل الذين يعارضون ملكيتهم أن يراجعوا موقفهم، فهم على خطأ حتى لا أقول شيئا آخر، وأن يحاولوا الإصلاح”.