استأنفت النيابة العامة أخيرا، الحكم القاضي ببراءة الرئيس التنفيذي لأكبر شركة للتسويق الهرمي بالمغرب.

وأوضحت جريدة “المساء” في عددها اليوم الاثنين، أن النيابة العامة استأنفت الحكم بالبراءة وحجزت أمولا بالمليارات تعود للضحايا، الذين اختلفت مساهماتهم لدى الشركة المتخصصة في التجميل.

وأكدت اليومية ذاتها، أن قيمة المحجوزات بلغت 16 مليار سنتيم، مشيرة إلى أن دفاع آلاف الضحايا اعتبر الحجز على الحساب البنكي للشركة لا يستند إلى أي سند قانوني.

وكشفت اليومية نفسها، أنه من المنتظر أن تبث محكمة النقض في الملف وتقرر في مصير الأموال المحجوزة، التي أكدت أنها تعود لمواطنين بسطاء وموزعين يعملون بالشركة.