شهد أحد الدواوير الواقعة بمولاي إبراهيم إقليم الحوز بمراكش أمس الثلاثاء حادثا مأساويا تسببت فيه العاصفة الرعدية التي ضربت المنطقة ، حيث كانت سببا في إزهاق روح راع مسكين كان عائدا إلى منزله رفقة رؤوس أغنامه.

وحسب ما أوردته مصادر، فإن صاعقة أصابت الضحية بشكل مباشر، مما أدى إلى تفحم جسده ووفاته على الفور.

وقالت ذات المصادر أن أزيد من نصف قطيع الراعي الضحية نفق بدوره جراء قوة الصاعقة التي نزلت من السماء.