علمت “كشـ365” من مصادرها، أن سيدة منقبة تمت محاصرتها من طرف مواطنين يوم أمس الأربعاء 12 يونيو الجاري، داخل مستشفی محمد الخامس بطنجه وهي متلبسة بتصوير النساء وهن شبه عاريات بجناح الولادة وسط المستشفى المذكور.

وأضافت ذات المصادر، أن المعنية بالأمر تسللت إلى الجناح الخاص بالولادة وشرعت في إلتقاط صور لعدد من النساء لأسباب وصفتها مصادرنا بالمجهولة.

وأشارت المصادر نفسها، إلى أن السيدة المجهولة هويتها إلى حد كتابة هاته السطور، تسللت الی الجناح بغرض قضاء أغراض إداريه تخصها قبل أن يتم إكتشافها.

وقالت مصادرنا، أنه وبعد الكثير من التوسل و البكاء من طرف ابنها تم اخلاء سبيلها دون إخضاعها للإجراءات القانونية للوقوف على ما وراء فعلتها وسط إستنكار كبير من طرف أقرباء النساء الخاضعات لعمليات الولادة بالمستشفى.

 

كشـ365-ياسين الفجاوي