يبدو أن قرارا فرنسيا قد يزيد في تعميق الخصاص في الأطر الطبية بالمستشفيات المغربية، وفق ما أشارت إليه يومية المساء في عددها الصادر غدا.

و أصدرت السلطات الصحية بفرنسا قرارا يقضي بإلغاء المباراة كشرط لالتحاق الأطر الطبية الأجنبية بمستشفياتها، الأمر الذي دفع عددا من الأطباء، من بينهم مغاربة، إلى التفكير في الهجرة إلى فرنسا، خاصة أمام الإغراء ات التي تقدمها هذه المستشفيات، وهو ما ترى فيه مجموعة من الأوساط المتتبعة للوضع الصحي بالمغرب ضربة جديدة للقطاع العمومي، الذي تم استنزافه من طرف القطاع الخاص.

 

كشـ365-مُتابعة