قال مصدر قضائي فرنسي، الثلاثاء، بأنه جرى إلقاء القبض على خمسة أشخاص على صلة بالهجوم الدموي الذي استهدف سوق “الكريسماس” في ستراسبورغ خلال دجنبر الماضي.

وذكرت وسائل إعلامية أنه يشتبه في قيام الموقوفين الخمسة بإمداد القاتل، شريف شيخات، بالأسلحة التي تم اكتشافها خلال تفتيش منزله في وقت مبكر من يوم الهجوم.

وتمكن شيخات، الذي لم يكن موجودا بالمنزل وقت التفتيش، من قتل خمسة أشخاص. وتمكنت الشرطة من إطلاق النار عليه وتصفيته في المدينة، بعد يومين من الهجوم، بعد مطاردة مكثفة.

ولاحقا، عثر المحققون على مقطع فيديو تعهد فيه القاتل بالولاء لتنظيم “داعش”، الذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم، بينما تم بالفعل وضع آخرين قيد التحقيق الرسمي في تهم عديدة؛ من بينها الإرهاب.