كشفت تقارير اعلامية أن الوكيل العام للملك بالدار البيضاء يحقق في مضامين فيديوهات انتشرت على مواقع التواصل و”اليوتوب” تعرض قضايا نصب واحتيال قيمتها مليارات.

كما تتطرق الى جرائم تتعلق بتهريب وغسل الأموال، وتزوير فواتير صفقات عمومية، حيث ذكرت أسماء معروفة، كما أشارت إلى اختلاسات بأرقام خيالية.

وكشفت التحقيقات الأولية أن متهما في القضية كان يعمد إلى تشغيل عاطلين واستعمال وثائقهم الرسمية في تأسيس شركات والقيام بعمليات نصب على شركات أخرى ومسؤولين معروفين، وفق ما أوردته “المساء” في عدد الثلاثاء.