في اليوم الثاني من زيارته للمغرب، قام الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل زوال الأحد بزيارة للثانوية التأهيلية أسني بإقليم الحوز، دار اسني 3 المتواجدة بمركز جماعة اسني القروية بإقليم الحوز.

وحظي الأمير هارلي وميغان باستقبال كبير من طرف أطر وتلاميذ الثانوية البالغ عددهم 500 تلميذ وتلميذة، بأهازيج ورقصات محلية.

أما في دار أسني التي تم تشييدها من طرف منظمة التعليم للجميع البريطانية سنة 2007، من أجل إيواء اثنين وخمسين فتاة متمدرسة وتمكينهن من متابعة دراستهن بعيدا عن أسرهن، فقد تم الاحتفاء بهارلي وزوجته على الطريقة المغربي، حيث تم نقش يد مغان بالحناء، وذلك تماشيا مع التقاليد المغربية التي تقضي بتزيين يدي المرأة الحامل بالحناء من أجل جلب السعادة لجنينها.