من المقرر أن يتم الجمعة نقل جثمان الشابة المغربية التي قضت في الحريق المهول الذي شب ليلة الاثنين – الثلاثاء بمبنى سكني بالدائرة السادسة عشرة بباريس، نحو المغرب بحسب ما علم من مصدر قنصلي.

واضاف المصدر ان عملية نقل جثمان الشابة المغربية التي ستتم انطلاقا من مطار أورلي على متن طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية، كانت مسبوقة بعد الزوال بمراسم تم خلالها الوقوف امام نعش المرحومة والترحم عليها، بمعهد الطب الشرعي بباريس، بحضور افراد من عائلة الضحية والقنصل العام للمغرب بالعاصمة الفرنسية ، مصطفى البوعزاوي.

ومن المقرر نقل النعش لدى وصوله الى مطار الرباط سلا، الى مدينة مكناس، حيث سيجري تشييع جثمان الشابة المغربية غدا السبت .

وكانت القنصلية العامة للمغرب بباريس قد علمت الاربعاء من السلطات الفرنسية بوجود المواطنة المغربية ( م. إ) البالغة من العمر 23 سنة ضمن قتلى الحريق.

وكانت سفارة المغرب بباريس، قد اكدت ان القنصلية العامة للمملكة بالعاصمة الفرنسية ،كانت على اتصال مباشر مع أفراد أسرة الشابة المغربية ، وذلك بهدف مرافقتهم في هذه المحنة وعلى مستوى مختلف الاجراءات .

يشار الى ان الحريق خلف عشرة قتلى وثلاثين جريحا.

 

كشـ365-و.م.ع