قال وزير الأمن الإلكتروني والأولمبياد المعين حديثا، ضمن تصريح أمام البرلمان، إنه لم يستخدم جهاز كمبيوتر قط في حياته على الرغم من أنه مسؤول عن الإشراف على الاستعدادات الخاصة بالأمن الإلكتروني لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي تنظمها طوكيو في 2020.

وعين شينزو آبي، رئيس الوزراء، يوشيتاكا ساكورادا (68 عاما) في المنصبين الشهر الماضي، وهو لم يتول أي مناصب وزارية من قبل.

واعترف الوزير بذلك في اجتماع لجنة برلمانية، حين سأله نائب معارض عما إذا كان يستطيع استخدام الكمبيوتر، ورد ساكورادا: “لم أستخدم جهاز كمبيوتر قط”، وأضاف أنه يعلم بكون الحفاظ بحزم على الأمن الإلكتروني، من وجهة نظر المواطن، جزء من عمله.

وحين سأله النائب كيف يمكن لشخص يفتقر لمهارات استخدام الكمبيوتر أن يكون مسؤولا عن الأمن الإلكتروني؛ قال الوزير إن السياسات يحددها عدد من العاملين في مكتبه، بالإضافة إلى الحكومة الوطنية، معبرا عن ثقته في أنه لن تكون هناك أي مشكلات.

وأثارت ردود ساكورادا في البرلمان والمؤتمرات الصحفية انتقادات من قبل؛ فخلال حديثه أمام لجنة برلمانية أخرى أخطأ الوزير وقال إن الأولمبياد ستكلف اليابان 1500 ين (13.21 دولار) بدلا من 150 مليار ين (1.32 مليار دولار).

كما أنحى المسؤول باللائمة في أخطائه على عدم تقديم المعارضة الأسئلة مسبقا، على الرغم من أنها كانت تفعل ذلك، وخلال مؤتمرات صحفية عن الأولمبياد أجاب عدة مرات قائلا: “لا أعلم”.

 

كشـ365-وكالات