بلغ عدد الأطفال غير المسجلين في سجلات الحالة المدنية 91474 إلى حدود 31 دجنبر 2018، مع تسجيل ارتفاع في العدد خلال الفترة التي لم يشملها الإحصاء.

وأوضحت يومية “الأحداث المغربية” التي تطرقت للموضوع، أن هذا الرقم ورد في تقرير رسمي صادر عن وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، وتم توزيعه على البرلمانيين بمناسبة مناقشة مشروع الميزانية الفرعية للوزارة .

وتتقدم جهة الرباط سلا القنيطرة على باقي الجهات باحتضانها لـ 28364 طفلا غير مسجل بالحالة المدنية، ثم جهتي فاس مكناس ومراكش آسفي.

وأرجع  مصطفى الرميد، وزير الدولة في حقوق الإنسان، عدم تسجيل الأطفال في سجلات الحالة المدنية، إلى عدم توثيق زواج الأبوين أو فوات أجل التصريح بالولادة أو إهمال الأبوين تسجيل أبنائهم.