أحالت مصالح المنطقة الأمنية سيدي يوسف بن علي بمراكش، الإثنين، على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية، شخصا من ذوي السوابق العدلية العديدة في السرقة والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض.

وتمكنت عناصر الأمن من توقيف المعني، الذي شكل موضوع مذكرتي بحث من أجل الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض والتهديد باستعماله، بعد ضبطه متلبسا.

وكان المشتبه فيه توارى عن الأنظار في الآونة الأخيرة، لكن التحريات الميدانية لعناصر الأمن كشفت مكانه، فوضعت شرطة المنطقة الأمنية سيدي يوسف بن علي كمينا مكن من توقيفه.

وبأمر من النيابة العامة المختصة، وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية، لضرورة البحث والتقديم أمام العدالة.