فضيحة من العيار الثقيل، انكشفت بعدما أوقفت مصالح الامن منتصف الاسبوع الجاري، أحد الأشخاص الذي يعرف بأنه رئيس جمعية محلية بتراب ملحقة الازدهار ويعمل كمصور  صحافي لفائدة أحد المواقع الالكترونية، بتهمة هتك عرض طفلة لم تتجاوز ربيعها السادس بمراكش.

ووفق مصادر متطابقة، أن اعتقال المعني بالامر وهو متزوج وأب لطفل، جاء إثر تقديم عائلة الضحية لشكاية لمصالح الدائرة الامنية 16 معززة بشهادة طبية تؤكد تعرض الطفلة لاعتداء جنسي من قبله دون الكشف عن المزيد من التفاصيل حول هذه الواقعة.

وقد تمت احالة المعني بالامر على مصالح الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش لتعميق البحث معه، قبل إحالته على النيابة العامة ومتابعته بالمنسوب اليه.