تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي شريط ڨيديو، يوثق لمجموعة من الشباب المغاربة يوثقون لحظات وصولهم إلى الأراضي الإسبانية، ويؤدون سجدة جماعية شكرا لله ، مباشرة بعد وصول قاربهم.

وانتشرت مؤخرا مجموعة من الفيديوهات، لعدد من الشباب المغاربة، توثق مشاهد وصولهم  إلى إسبانيا، عبر قوارب خشبية تقليدية، حيث ظهر المهاجرون وهم يسجدون سجدة شكر تعبيرا عن الفرح بوصولهم إلى “الفردوس الأوروبي”، وهي الفيديوهات التي لقيت تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبر نشطاء أن اختيار الشباب المغربي، المغامرة بحياتهم عبر قوارب الموت تلخيصا لحكاية معاناتهم داخل وطنهم، مؤكدين أن “سياسات الدولة، رمت بهؤلاء الشباب بين أحضان الأمواج بعدما فقدوا الأمل في العيش   الكريم ببلادهم.

كشـ365-مُتابعة