أدى فيديو منتشر على مواقع التواصل، إلى فتح تحقيق من طرف الشرطة العلمية والتقنية، حيث ظهر فيه مجموعة من الشبان وهم يغنون أغنية “راب” حاملين أسلحة بيضاء بأحجام مختلفة بمدينة مراكش.

ووفق مصادر، فقد أفضى التحقيق المنسق مع الدائرة الأمنية السابعة بحي الدوديات، إلى تحديد هوية أحد الشبان الذين ظهروا في المقطع وإخضاعه لتدابير الحراسة النظرية، في حين لا يزال البحث جاريا عن المتورطين الاَخرين.

وحجزت السلطات الأمنية سيارتين وعدد من الأسلحة البيضاء التي تم استخدامها في الفيديو الذي “يمس بالإحساس بالأمن”.