أعلنت شرطة مدينة ريجيو كالابريا بإيطاليا، قبل قليل، عن مقتل مهاجر مغربي بواسطة السلاح الناري، عند باب منزله مساء اليوم، حوالي الساعة الثامنة بتوقيت غرينيتش.

وتوفي المغربي طارق (ق) 34 سنة، مباشرة بعد تلقيه عدة طلقات نارية من مسدس، وجهه نحوه مجهول كان ينتظر عودته إلى بيته مساء بعد انهائه يوم العمل، لينهي حياته.وعندما تأكد من وفاته غادر المكان والتحق بسيارة كانت تنتظره يقودها شخص أو أشخاص آخرين وفروا إلى وجهة مجهولة.