بعد تعرضها لحالة اغتصاب من طرف شرطي في صيف السنة الماضية، قامت فتاة في ربيعها الثاني تنحدر من مدينة ابن جرير بنشر مقطع فيديو، تحكي فيه تفاصيل الواقعة ،والتي وجه فيها المدير العام للأمن الوطني أوامره للتحقيق في القضية حيث أصدر عقوبات تأديبية في حق مسؤولين أمنيين كبيرين في المدينة.

ووفق مصادر صحيفة “كش365″، أن الحموشي وجه توبيخا لرئيس الشرطة القضائية السابق بمنطقة أمن ابن جرير، الذي كان قد أشرف على محضر البحث في الاتهامات المنسوبة للشرطي المشتكى به، ووجه رسالة تنبيه لرئيس منطقة أمن ابن جرير.

وتبعا لذلك، فقد ظهر للجنة التفتيش المشتركة وجود بعض “الاختلالات الإجرائية وتقصير مسطري في كيفية معالجة هذه القضية، وهو ما استدعى تكليف المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش للتنسيق مع النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش لدراسة الآليات القانونية والمسطرية الممكنة لمواصلة الأبحاث في النازلة،
وبعد احالة ملف الفتاة المغتصبة الى محكمة الاستئناف بغرفة الجنايات تمت متابعت الشرطي المدكور من طرف الوكيل العام بدات المحكمة بتهمة الاغتصاب حيث أحيل على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث في الواقعة والدي قام بدوره بالتحقيق في القضية والاستماع الى الفتاة في مواجهة الشرطي ثم احالة الملف على القاضي المقرر لادراجه بجلالسات عدة حيث أمرت المحكمة باجراء خبرة طبية خلالها تم الحكم على الشرطي بشهرين موقوفة التنفيد.

الى دلك دخل المركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب على خط الملف وقام بتوكيل محاميه برفع دعوة قضائية باتبات النسب للطفل المولود على اثر اغتصاب الشرطي للفتاة حيث أدرجت القضية ليوم غد الاتنين 1/2/ 2017 بالمحكمة الابتدائية ابن جرير اولى جلاساتها في الواقعة.

كش365-ابن جرير