عينت وزارة العدل الايطالية، الأستاذ والفاعل الجمعوي المغربي، يوسف السباعي، للاشراف على دورات تأطيرية في الدين الاسلامي لفائدة شركة السجون في البلد، وذلك لتمكينها من آليات لمواجهة التطرف الاسلامي داخل السجون.
و قالت صحيفة أخبار اليوم، أن قرار السلطات الايطالية ياتي بعد تقارير استخباراتية داخلية تؤكد تزايد التطرف الاسلامي داخل السجون الايطالية.
و تابعت نفس اليومية أن احتفاء مجموعة من السجناء في سجون ايطالية متفرقة وصراخهم الله اكبر، بعد علمهم بوقوع احداث باريس الارهابية، أحد الأحداث التي جعلت السلطات تلتقط الاشارة وتبدأ في البحث عن حل لمحاربة الأفكار الجهادية التي بدأت تكتسح سجونها.