تحقق مصالح الأمن بمراكش في ملابسات سرقة حزام ذهبي من داخل الغرفة 116، بفندق 5 نجوم، عشية رأس السنة، يوم الجمعة (30 دجنبر 2016).
صاحبة الحزام الذهبي هي ابنة محام وأستاذ جامعي معروف بمدينة الدار البيضاء، تركت أغراضها داخل غرفة بالفندق، لكن عند عودتها اكتشفت أنه سرق. في اليوم الموالي، قدم والد الفتاة شكاية لدى دائرة أمنية بـ“جيليز”، فيما وعدت إدارة الفندق بفتح تحقيق داخلي مع عمالها.
وقال المحامي إنه استغرب وقوع مثل هذه السرقة داخل فندق من هذا النوع يقع مقابل قصر المؤتمرات، حيث الحراسة الأمنية مشددة، علما أن قيمة الحزام المسروق تبلغ حوالي 5 ملايين سنتيم، وهو من نوع “شانيل”.

كشـ365-مراكش