نفت الفنانة الشعبية الحاجة الحمداوية، الإشاعة التي تتحدث عن وفاتها مؤكدة “أنها سئمت من مثل هذه الإشاعات التي تقتلها يومياً”.

وأضافت الحمداوية،  رداً على ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وفاتها اليوم، “أنها لا تزال حي وتستعد لإحياء حفل فني مع المطرب الشعبي حاجيب”.

 المصدر:شيشاوة بريس