ووجد العاهل المغربي في استقباله لحظة وصوله إلى مطار أتاتورك كل من نائب والي اسطنبول فوزي كونش، ومسؤولين آخرين.

وغادر الملك مطار أتاتورك على متن سيارة كانت تنتظره بساحة المطار، فيما كانت عقيلته الأميرة للا سلمى وولي العهد الأمير مولاي الحسن والأميرة للا خديجة، قد وصلا مساء اليوم أيضاً إلى مدينة اسطنبول على متن طائرة خاصة.

يذكر أن الملك محمد السادس تواجد منذ بداية الشهر الجاري في الإمارات العربية المتحدة، في إطار زيارة خاصة قام بها إلى أبو ظبي وحضر خلالها فعاليات احتفال اليوم الوطني الـ 43 لقيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

وكانت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة قد أذاعت، قبل أسبوع واحد من الزيارة الملكية الخاصة إلى الإمارات، بلاغا رسميا أفادت من خلاله أن الملك محمد السادس يعاني من نزلة برد، كما أن درجة حرارته وصلت إلى 39.5 درجة حرارية، وهو ما دفعه لتأجيل زيارة رسمية كانت مقررة إلى الصين الشعبية.