بيان احتجاجي فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالجديدة يدين بشدة المؤامرة الكيدية ضد المناضل الحقوقي والنقابي ياسين العفاني ويطالب بفتح تحقيق معمق حول ملابساتها وأهدافها 

عقد مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالجديدة اجتماعا استثنائيا يومه الأربعاء 24 دجنبر 2014، وبعد تدارسه لخلفيات وأبعاد المؤامرة الكيدية التي دبرها مزود مادة الخبز للمطاعم والداخليات المدرسية بإقليم الجديدة ضد الناشط الحقوقي والنقابي المناضل ياسين العفاني لتلبيسه تهمة تلقي رشاوى، فإنه يعلن ما يلي:

يعبر عن تضامنه التام واللامشروط مع الرفيق ياسين العفاني ويطالب بإطلاق سراحه فورا .
يدين، بشدة، هذه المؤامرة الكيدية التي استهدفت رفيقنا ياسين لإخراس صوته كفاضح للفساد وللمفسدين من موقعه كممون بإحدى المؤسسات التعليمية التابعة لنيابة الجديدة، حيث أنه لم يتوان ولو لحظة واحدة في فضح الاختلالات والتلاعبات التي تتسم بها عمليات تزويد المطاعم والداخليات المدرسية من طرف صاحب هذه المؤامرة الدنيئة، حيث أن الرفيق  ياسين ظل، منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات، وإلى يومنا هذا يبعث بتقارير عن هذه الاختلالات والتلاعبات إلى النيابة التي، للأسف، لم تحرك بشأنها أية مسطرة طبقا للقوانين الجاري بها العمل، كما أن الرفيق ياسين سبق له أن عقد عدة لقاءات مع المسؤولين في النيابة والأكاديمية لإثارة انتباههم إلى عدم التزام هذا المزود بمقتضيات دفتر التحملات كما هي منصوص عليها في الصفقة الإطار.
يطالب النيابة العامة بفتح تحقيق عميق ونزيه حول خلفيات وملابسات وأهداف هذه المؤامرة الكيدية والجهات التي خططت لها ونفذتها بإثقان وبمهنية العصابات المحترفة في النصب والاحتيال.
يطالب نيابة وزارة التربية الوطنية بالجديدة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة دكالة عبدة بالكشف عن مختلف التقارير التي سبق للرفيق العفاني أن بعث بها إلى النيابة في إطار رصده  للخروقات الماسة بمقتضيات دفتر التحملات، ومنها أساسا التقارير المدونة ضد صاحب هذه المؤامرة اللعينة.
يسجل  أن اعتقال ومتابعة الرفيق ياسين العفاني، وبهذا الأسلوب البائد في تلفيق التهم إلى المناضلات والمناضلين، لن يثني مناضلات ومناضلي جمعيتنا عن الاستمرار في النضال ضد الفساد والمفسدين ومن أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية والمساواة الفعلية.
يخبر أنه سطر برنامجا نضاليا للضغط من اجل إطلاق سراح رفيقنا ياسين العفاني ويدعو جميع مناضلات ومناضلي فرع جمعيتنا وكافة القوى الديمقراطية بمدينة الجديدة لتكثيف أساليب التضامن معه بما يفضي إلى متابعة جميع المتورطين في هذه المؤامرة الخسيسة.
المكتب