عاد حساب “حمزة مون بيبي” المختص في الابتزاز والتشهير بالمشاهير، ليتوعد وينشر فضائح وأسرار الفنانين المغاربة، في الوقت الذي لازال المتورطين في تسييره داخل أسوار السحن.

وعاد الحساب، بعد صدور الحكم القضائي في حق المتورطين، ليمارس نشاطه القديم، حيث استهله بمهاجمة المغنية سعيدة شرف ونعتها بأقبح النعوت، فضلا عن اتهامها من جديد بـ “الإنفصالية”.

وأثارت عودة الحساب الوهمي، بعد أشهر عن توقفه الجدل من جديد، حيث استغرب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي استمرار الحساب في نشاطه، خاصة وأنه تسبب في سجن العديد من الأشخاص على رأسهم شقيقة المغنية دنيا باطما التي لا تزال تقبع في سجن الاوداية، فضلا عن رفع عقوبة شقيتها دنيا إلى سنة سجنا نافذة.