بلغ عدد المستفيدين من عملية التلقيح الوطنية 3.327.858 (الحقنة الأولى)، فيما استفاد 96.437 من الحقنة الثانية من اللقاح، ووصل عدد المصابين بفيروس “كورونا” إلى 480 شخصا خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، بعد إجراء 11509 تحليلات مخبرية، بينما تعافى من المرض 846 شخصا، ورُصدت 10 وفيات.

وسجلت مصالح وزارة الصحة 42 حالة خطيرة أو حرجة خلال اليوم الأخير، فيما ارتفع العدد الإجمالي للحالات الخطيرة إلى 463، وبلغت نسبة الفتك 1.8 بالمائة، ونسبة التعافي ما قدره 97 بالمائة، علما أن العدد الإجمالي للمتعافين بلغ 468.387 شخصا.

وتبعا للنشرة اليومية فقد توزعت الوفيات بين 5 بالدار البيضاء وحالة واحدة بكل من المضيق الفنيدق وشفشاون ومراكش وفاس وصفرو.

وبالنسبة إلى الحصيلة الأسبوعية، وصل عدد الإصابات إلى 1839 حالة بدل 2681 حالة الأسبوع الماضي، بينما بلغت الوفيات الأسبوعية 54 حالة، في مقابل 77 وفاة الأسبوع المنصرم.

وفي ما يتعلق بالتوزيع الجغرافي لحالات “كورونا” الجديدة فقد توزعت بين 284 بجهة الدار البيضاء سطات، و45 بجهة الشرق، و45 بجهة الرباط سلا القنيطرة.

وعرفت جهة طنجة تطوان الحسيمة 38 حالة، وحصدت جهة مراكش آسفي 27 حالة، فيما عرفت جهة سوس ماسة 12 حالة، وشهدت جهة بني ملال خنيفرة 8 حالات.

وبالنسبة إلى جهة الداخلة وادي الذهب فقد سجلت 6 حالات، بينما عرفت جهة فاس مكناس 5 حالات، وسجلت الحصيلة نفسها بجهة العيون الساقية الحمراء؛ في حين عرفت جهة درعة تافيلالت 4 حالات، وسجلت حالة واحدة بجهة كلميم واد نون.