أصبحت قوارب الهجرة غير النظامية تتوالى بشكل شبه يومي على الضفة المقابلة لسواحل المغرب لبلوغ الأراضي الأوربية من خلال التوجه إلى إسبانيا.

وكشفت صحيفة ” elperiodico de aragon” الإسبانية، أن أفراد الإنقاذ البحري الإسباني، تمكنوا الثلاثاء 20 أبريل الجاري، من إنقاذ 33 شخصا من أصل مغربي، جميعهم رجال، في حالة جيدة، ا في بحر البوران ، إذ كانوا يبحرون في قارب غادر قبل يوم من شاطئ شمال المغرب”.

وأوضحت الصحيفة، أنه تم نقلهم، بعد الساعة 2:30 من صباح يوم الثلاثاء، إلى ميناء موتريل (غرناطة)، وعند وصولهم، تم علاجهم من قبل الصليب الأحمر الذي قدم لهم الرعاية الطبية والغذائية الأولى”.

ولفتت ” elperiodico de aragon”، أن المهاجرين المغاربة “سيخضعون طوال الليل لاختبارات الفصح الخاصة بكوفيد-19، وذلك قبل الذهاب إلى مركز الاستقبال المؤقت التابع للشرطة الوطنية الإسبانية في ميناء موتريل، حيث سيبقون خلال  الأيام القليلة المقبلة”.