قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إن تنظيمي “داعش” و”القاعدة” لا يزالان موجودين في اليمن وسوريا والصومال، مؤكدا أن تكون الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد.

وحذر الرئيس الأمريكي، في أول خطاب ألقاه أمام الكونغرس، منذ توليه السلطة، قائلا: “لا تخطئوا، إن التهديدات الإرهابية خرجت من حدود أفغانستان منذ عام 2001، وسنظل يقظين ضد التهديدات التي قد تستهدف الولايات المتحدة من أي مكان كان مصدرها”.

وأضاف بايدن أن تنظيمي “القاعدة” و”داعش” لا يزالان ينشطان في اليمن وسوريا والصومال وأماكن أخرى في إفريقيا، في الشرق الأوسط وخارجه”.

المصدر: نوفوستي