ممدوح الزلجامي  هو ، شيخ الزاوية المحمدية للذكر الرباني و مقام الصالحين ، سفير السلام بالمملكة المغربية ورئيس عام لجمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان ذات التوجه الملكي والطابع  الدولي ، رئيس فرع  ولاية  وجدة  انجاد للشرفاء العلويين و ابناء عمومتهم ، رئيس جمعية النور السكنية بحي تافوغالت عين الركادة ، عضو لجنة المساواة  و تكافؤ الفرص بالمجلس البلدي لعين الركادة ، رجل اعمال .

س-2

الى  ماذا تهدف جمعية لسلام  خصوصا  تزامن تأسيسها بفترة ما يعرف بالربيع العربي ؟

ج)

تهدف الجمعية الى خلق مبادرة ملكية بالبلاد الغاية منها تقوية الحس الملكي على الحس الوطني تبين مفهوم الملكية  بالبلاد .

س-3

هل نجحتم في تحقيق اهداف الجمعية ؟ و هل لديكم احصائيات تبين نجاحها او فشلها ؟

ج)

تمكنا من تحقيق الأهداف  و الإنتشار ، و الدليل على ذلك انتشار الكبير لفروع  الجمعية  داخل و خارج الوطن  حيث اصبحت الجمعية تتوفر على ازيد من 50 فرع  و في ظرف قياسي مقارنة بالمدة التي اسست  فيها الجمعية اي  مند اربعة سنوات  وكلما  زاد الإنتشار زاد  الطموح وتحققت الأهداف .

س-4

هل سبق لجمعية السلام  ترافعت في قضية ما أمام القضاء ، خصوصا و انها ذات طابع  دفاعي ؟

ج)

لقد كان لجمعيتنا السبق و الإصرار و الجرأة في رفع  دعوى قضائية   بالأمير مولاي هشام ، وشركة  اليوتوب ، لكن لازلنا ننتضر رد القضاء على شكايتنا بشركة اليوتوب ، فيما سحبنا الشكاية التي رفعناها بالأمير بعد تدخل جهات عليا و بقرار ملكي ، وسنبقى مستمرين في الدفاع عن مقدسات البلاد الثابتة كلما دعت الضرورة  لذلك  وبكل الوسائل .

س-5

ماذا عن قضية الغاء الملك زيارته لروسيا ، وماذا عن الأضرار التي لحقت بكم ؟

ج)

شكرا لطرحكم هذا السؤال المهم ، اخي امين لم يرتكب اي جريمة تستحق دخوله السجن ، حتى و ان  كان هو من ارسل رسائل قصيرة الى بعض المسؤولين في مدينة  بركان تفيد ان حياة الملك في خطر ان قام  بزيارته  الى  روسيا ، لكن القضية اخدت  طابع الغرابة بحيث وجدنا انفسنا في مواجهة القضاء و بشكل غريب ، تم اعتقال اخي  امين ، و هنا اليوم  اتسأل لماذا  لم  تأتي  الفرقة  الوطنية للتحقيق  معه مادام  مدان في قضية كبيرة ، بدل اعتقاله و اصدار حكم اعتمادا على الشهود ، ويبدو ان قضية الغاء الملك زيارته الى روسيا ما هي الا دليل على صحة ما ورد في الرسائل القصيرة .

س-6

كيف خرج اخوكم  امين  من السجن بعدما حكم بعقوبة ستة اشهر نافدة ؟

ج)

تم الإفراج عن امين لأنني سبق و ان قلت انه لم يرتكب اي جريمة  و في اخر المطاف تمت تبرئته من طرف القضاء لعدم ثبوت ادانته في جلسة الإستئناف ، هذا في الوقت الذي انتظرنا ان يكافئ كل من يخاف على حياة ملكنا صدمنا بواقع لم يكن يوما في الحسبان بحيث قضى امين مدة شهر وراء القضبان ، فيما سيبقى ملكنا ايده الله و نصره حاكما رمزا للوطنية الحقة و اميرا للمؤمنين  ولم يحد اي شيء من حبنا له و دفاعنا عنه مهما كلفنا ذلك .

س-7

كيف تتعاملون مع الملفات ذات الطابع الحقوقي ؟

ليس كباقي الجمعيات الحقوقية فجمعيتنا تتخد من زاويتها مقرًا لمركزيتها و تبقى الزاوية المحمدية للذركر الرباني و مقام الصالحين نقطة الوصل بين حلقة حق الإنسان و الدفاع عن مقدسات البلاد الثابتة .

س-8

ماذا عن الرصد و الفضح المندرج ضمن اهداف جمعيتكم ؟

 

ج)

بالطبع لدينا ملفات فساد ضخمة لا يمكننا تسليمها للسلطات المحلية او الإقليمية ، لعدم وثوقنا بأحد و ننتضر تقديمها لجهات عليا ان سنحت لنا الفرصة لذلك ، عدم الوثوق بالمسئول السالف ذكرهم لم يأتي بمحض الصدفة ، فأهل مكة ادرى بشعابها .

س-9

ذكرتم الجهات العليا من تقصدون بالضبط ان امكن ؟

ج)

صاحب الجلالة بطبيعة الحال بصفته اعلى سلطة في البلاد .

س-10

لاحضت من خلال اجوبتكم انكم تتمتعون بجرأة كبيرة ،لكن هل سبق لكم ان تعرضتم للمضايقة ام ان الأمور عادية ؟

ج)

تلقيت عدة تهديدات عبر الهاتف و بعض المضايقات لكنني سأبقى وفيا مخلصا لهذا الوطن الحبيب و جلالة الملك طيلة عمري و بنفس النهج حتى اخر رمق من عمري .

س11

ماذا عن الزاوية المحمدية للذكر الرباني و مقام الصالحين ، هل تستفيد الزاوية من الهباة والمنح ؟

الزاوية المحمدية تعتمد على نفسها و لم يسبق لها ان استفادت من اي دعم عمومي او هبة، لأننا لا نتاجر بالذكر الرباني الزاوية مكان للتعبد والذكر و الحضرة و غيرها من الطقوس الإسلامية ، و لا ننتظر من عملنا التطوعي اي مقابل عملنا سيبقى دائما في سبيل الله ، و قد لا حظتم من خلال الزيارة الميدانية التي قمتم بها الى الزاوية  وضعها بحيث لا تتوفر حتى على طريق معبدة و لا ننتظر الدعم مقابل ذكر الله .

س-12

سميت الزاوية المحمدية و ليس الزاوية الزلجمية لماذا ؟

ج)

سميت بالزاويةالمحمدية  استنادا الى اسم جدنا محمد عليه  الصلاة و السلام ،وستبقى على هذا الإسم لأن ذكر الله لله و ليست له علاقة بعائلة معينة  .

كلمة اخيرة

ج)

  ادعو من هذا المنبر كل غيور على الوطن ان يلتف حول وطنه وملكه الماضي في اصلاح البلاد تدريجيا حتى يتسنى لكل مغربي ومغربية الحصول على حقوقهم الكاملة التي يكفلها لهم الدستور والمواثيق و المعاهدات الدولية ، و اتوجه ايضا برسالة الى كل مسئول ان يتحلى بروح المواطنة لأجل النهوض بأوضاع البلاد التي يشدد صاحب الجلالة على ان تلحق بركب الدول الصاعدة ولما لا المتقدمة ، كما اضرب موعدا لمرتادي الزاوية في ليلة الذكر التي ستقام مساء الخميس المقبل ، و السلام