قامت فرقة الاخلاق العامة في منطقة مولاي رشيد بمدينة الدار البيضاء، بالقبض على شاب بعد تقدم أخته بشكاية تفيد تعرضها للاغتصاب على يديه داخل بيت الأسرة بحي للا مريم بالمدينة.
و احالت فرقة الاخلاق العامة المشتبه فيه على الوكيل العام للملك لدى غرفة الجنايات، الذي أمر بإيداعه سجن عكاشة.
المتهم نفى التهمة الموجهة له، قبل ان يقر معترفا بإجبار شقيقته على ممارسة الجنس بالقوة، وهو تحت تأثير الخمور، حيث أشار إلى إدمانه على المسكرات ما يجعله لا يعي بما يفعل حسب تعبيره.
وتم الاحتفاظ بالمتهم تحت الحراسة النظرية في انتظار عرضه على محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء.