مستهل جولة رصيف صحافة نهاية الأسبوع من “المساء” التي نشرت أن حمدي ولد الرشيد، القيادي البارز في حزب الاستقلال، كاد يغمى عليه بعد أن دخل في مشادة مع عادل بنحمزة، الناطق الرسمي باسم الحزب، خلال اجتماع اللجنة التنفيذية المنعقد بمراكش، حول طريقة تدبيره في عهد حميد شباط. وأفادت “المساء” بأن الصراع نشب عندما شرع بنحمزة في الحديث عن ضرورة احترام الديمقراطية الداخلية واستقلالية القرار، قبل أن يقاطعه ولد الرشيد قائلا: “حنا غانتفقو هنا!”، فتطورت بينهما مشادة كلامية انتهت بتدخل أعضاء اللجنة التنفيذية بعد أن انقطعت أنفاس ولد الرشيد.

“المساء” ذكرت أن جهات عليا تدخلت بقوة لإعادة تحف ثمينة وهياكل ديناصورات مغربية، إذ تم منع عملية بيعها في آخر لحظة بفرنسا قصد إعادة ما سمي بـ”الكنز” إلى المغرب، رغم عدم وجود متحف خاص بهياكل الحيوانات المنقرضة منذ ملايين السنوات.
ووفق الخبر ذاته فإن جهات نافذة ربطت الاتصال بمسؤولين فرنسيين لإرجاع البليسيوزور إلى المملكة المغربية، على أساس عقد اجتماع لاحق مع بائع إيطالي، والدار المشرفة على المزاد العلني والطرف الطالب. وتدخل سفير المغرب بفرنسا شكيب بنموسى، ليجمع الأطراف، حتى يكون الاتفاق وديا.

وفي خبر آخر قالت “المساء” أن وكيل الملك أمر باعتقال سيدة صفعت شرطيا أمام عدد من المواطنين، بعد أن ادعت قرابتها لوزير، في تحد لمقدم الشرطة التابع لمصلحة السير والجولان بمدينة الدار البيضاء. ووفق الخبر ذاته فإن الحادث خلف ردود فعل واسعة بعد أن سجل “فيديو” يوثق لتصريحات الشرطي بعد صفعه والاعتداء عليه لسحبه رخصة سياقة بالقوة، في حين صرح زوج المتهمة بأنها كانت قرب شارع عبد المومن بالبيضاء، ليشرع الشرطي في تحرير مخالفة سير، الأمر الذي رحبت به زوجته، حسب روايته.

وننتقل إلى “الصباح”، التي أفادت بأن حكيمة الحيطي، الوزيرة المكلفة بالبيئة، والقيادية في الحركة الشعبية، هاجمت عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة المكلف، وهددت بتقديم استقالتها إذا لم يتم وقف الرجل عند حده، وذلك خلال اجتماع أعضاء المكتب السياسي لحزبها. ووفق مصادر الجريدة ذاتها فإن الحيطي انزعجت لغياب التضامن الحزبي معها إزاء التهجم الذي طالها بخصوص المطالبة بإحداث لجنة تقصي الحقائق حول فضيحة استيراد نفايات إيطاليا، إذ قالت: “واش ما كاينش سياسي واحد يوقف بنكيران عند حدو”، وذلك حيال فرملة تشكيل الحكومة، وتنقل قادة الأحزاب إلى الدول الإفريقية.

وجاء في المنبر الورقي نفسه أن مقنعين مدججين بالسيوف ارتكبوا العديد من السرقات في مناطق مختلفة من مدينة الدار البيضاء، ضمنها سرقة إكسسوارات باهظة الثمن داخل مركبات متوقفة ليلا، كما حولوا حياة مهاجر بالديار السويسرية إلى جحيم، بعد محاولة تصفيته لسرقة سياراته.

ونقرأ في “أخبار اليوم” أن غرفة الجنايات، المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بمحكمة الاستئناف بملحقة سلا، أدانت أحمد كري، الشهير بـ”البودكاستر حمودة”، بسنتين حبسا نافذا بعد متابعته بالإشادة والتحريض على ارتكاب أفعال إرهابية نتيجة تمجيده قتل السفير الروسي بتركيا.

وإلى “الأحداث المغربية” التي أوردت أن مغربيا أثار حالة من الرعب وسط ركاب قطار يربط بين خيرونا وبرشلونة بإسبانيا، حينما هدد بتفجير القطار، قبل اعتقاله ليتبين أنه مغربي مقيم في إسبانيا بطريقة غير قانونية، ولا يتوفر على أي وثائق تثبت هويته، فتمت إحالته على التحقيق لمعرفة أسباب التهديد، والجهة التي يمكن أن تكون قد سخرته لهذا الغرض.

أما “الأخبار” فنشرت أن مصالح الضابطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن الوطني بمدينة الرشيدية فتحت تحقيقا في اتهامات موجهة إلى مستشار جماعي ينتمي إلى “البيجيدي”، للاشتباه في ضلوعه في قضية تزوير طالت وثائق إدارية تضمنها ملف تقدم به إلى المستشفى الجهوي من أجل نيل صفقة خاصة بخدمات النقل بهذه المنشأة الصحية.

كش365-متابعة