قال وزير خارجية ماليزيا حنيفة حاجي أمان إن حكومته طردت سفير كوريا الشمالية لديها بسبب حادث اغتيال كيم جونغ نام.

وكانت السلطات الماليزية وجهت الاتهام بالقتل إلى امرأتين من إندونيسيا وفيتنام بسبب ضلوعهما المزعوم في قتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية.

وعرضت الشرطة الماليزية كلا من الفيتنامية دوان ثي هونغ (28 عاما) والإندونيسية ستي عائشة (25 عاما) على المحكمة حيث تُليت عليهما الاتهامات. وقد تواجه المرأتان عقوبة الإعدام إذا ما تمت إدانتهما، بحسب ما ذكر موقع سكاي نيوز عربية.

وقُتل كيم جونغ نام- الذي انتقد نظام عائلته وأخيه كيم جونغ أون- في المطار الرئيسي في كوالالمبور يوم 13 من فبراير.

وقالت الشرطة إن المرأتين وضعتا غاز الأعصاب (في.إكس) على وجه كيم في واقعة رصدتها كاميرات المراقبة الأمنية.

وهذه المادة الكيميائية مدرجة على قائمة الأمم المتحدة لأسلحة الدمار الشامل.

كش365-وكالات