أسفرت الحملات الامنية الواسعة التي شنتها مصالح الامن بمدينة مراكش مساء أول أمس الجمعة وأمس السبت 4 مارس الجاري،بأحياء سيدي يوسف بن علي، عن توقيف العديد من المبحوث عنهم في جنايات وجنح مختلفة

وحسب مصادر الجريدة، فإن الحملة التي قادتها عناصر الدائرة الامنية السادسة اسفرت أيضا عن توقيف شخصين على مستوى شارع الواد ودرب الكبص بكميات كبيرة من المخدرات، كانت معدة للترويج بالأحياء المذكور.

وقد أحالت عناصر الدائرة 6 الموقوفين على المصلحة الولائية للشرطة القضائية، فيما يتواصل التحقيق مع باقي الموقوفين في مقر الدائرة في إنتظار إحالتهم على ولاية الامن.

ويشار أن عناصر الأمن التابعة للدائرة الأمنية السادسة شنت مساء أمس السبت مارس الجاري حملة أمنية واسعة بمختلف أحياء مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش. قادها رئيس الدائرة الأمنية السادسة بتنسيق مع شرطة النجدة، وهمت عددا من الشوارع والأزقة بحي سيدي يوسف القديم بهدف ملاحقة المجرمين و المبحوث عنهم وتجار المخدرات.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الحملة امتدت إلى عدد من الأحياء التي كانت تشكل نقطة سوداء ومنها الشارع المقابل لواد إيسيل وسوق الدبان، كما همت شارع المصلى وحمان الفطواكي.

وأكدت المصادر عينها، أن عناصر الأمن تكثف من تحقيقاتها مع المعتقلين للوصول إلى منابع ومصدر التزود بالمخدرات التي يغرقون بها الحي الشعبي المذكور، في الوقت الذي سادت فيه حالة من الإرتياح في أوساط الساكنة التي استحسنت هاته العملية التي من شأنها تجفيف منابع الجريمة بالمنطقة.

كشـ365-ياسين فكري