نجت فتاة لايتجاوز عمرها 14 سنة، قبل لحظات من ليلة الاحد، من محاولة اغتصاب جماعي بإحدى البساتين المجاورة لمركز بلدية امزميز بإقليم الحوز.

وأوضحت مصادرنا، أن مصالح المركز الترابي للدرك الملكي بامزميز يخضع الفتاة للتحقيق من أجل تحديد هوية الشابين المتورطين في القضية بعدما لاذا بالفرار إلى وجهة غير معلومة.

ولم تستبعد ذات المصادر، أن يكون أحد الظنينين على علاقة غرامية بالفتاة حيث نجح في التغرير بها بعدما حدد معها موعدا غراميا بالبستان المذكور بيد أن نيته كانت مبيتة بعدما اتفق مع صديق له من أجل الالتحاق به بهدف ممارسة الجنس الجماعي على الفتاة التي نجت بأعجوبة حينما حلت بذات المكان عون سلطة رفقة عنصر من الدرك.

كش365-مراكش