كما كان منتظرا، أكد القيادي في جبهة البوليساريو الانفصالية محمد خداد أن العناصر المسلحة للجبهة لن تغادر مواقعها بالمنطقة العازلة بالكركرات رغم الانسحاب المغربي الأحادي الجانب والتعليمات الأممية بهذا الشأن.
وأضاف خداد حسب ما نقلته عنه مواقع موالية للانفصاليين : “سنبقى في موقعنا طالما استمرت الانتهاكات الواضحة لوقف إطلاق النار وللمنطقة العازلة التي كانت مصدراً للتوتر في الكركرات”.
هذا ومن المنتظر أن يزيد هذا الموقف من توتر الأوضاع على الحدود المغربية الموريطانية، إذ يبدو أن الجبهة تلقت تعليمات من جنرالات الجزائر بضرورة جر المغرب إلى مواجهة مسلحة بأي وجه كان.