أعلنت منظمة “اس او اس-متوسط” الاوروبية غير الحكومية اليوم الثلاثاء أن سفينتها (اكواريوس) إحدى اهم السفن الانسانية التي تجوب البحر قبالة ليبيا، تمكنت خلال عام من إنقاذ 9662 مهاجرا من غرق محتمل.

وأضافت أنه تم في الاجمال استقبال 13991 شخصا في سفينة (اكواريوس)، بينهم 9662 تم انقاذهم من بين الامواج.

وقالت صوفي بو وهي من مؤسسي الجمعية في مؤتمر صحافي في مرسيليا جنوب شرق فرنسا “ليس امامنا من خيار سوى انقاذ هؤلاء الناس” من الغرق وسط البحر المتوسط.

وستنشر هذه الجمعية قريبا جملة من الشهادات للمهاجرين الذين تمت نجدتهم يتحدثون فيها عما يحدث من تهريب للبشر واهانات وسوء معاملة.

كشـ365-و م ع